الثلاثاء، 13 أغسطس، 2013

حصاد الاقتصاد..وزير البترول: مفاوضتنا على الديون الأجنبية مازالت جارية..و"الإحصاء"28% بطالة بين الشباب منهم49.7% إناث..والمالية تطرح سندات وأذون خزانة بقيمة8مليارات جنيه

شهد الوسط الاقتصادى عدداً من الأخبار الهامة اليوم، يأتى على رأسها، تصريحات وزير البترول المهندس شريف إسماعيل أن المفاوضات مع الشركاء الأجانب، حول ديون الهيئة العامة للبترول لهذه الشركات، مازالت مستمرة للتوصل إلى حلول ومقترحات لسداد الهيئة العامة للبترول لشركائها فى مصر، وأنه يتم حاليا دراسة عدد من البدائل. 

وأشار الوزير فى تصريحات خاصة لليوم السابع إلى "أننا عقدنا أكثر من لقاء من الشركات الأجنبية العاملة فى مصر، وطلبنا منها بدء الدخول فى مشروعات جديدة لإنتاج الغاز وزيادة الإنتاج، مؤكدا أن قطاع البترول يدرس حاليا عددا من البدائل ولم نتوصل حتى الآن إلى نتيجة محددة".

وكانت مديونية الهيئة العامة للبترول للشركات الأجنبية فى مصر قد دفعت بعض الشركات الأجنبية إلى تقليص حجم استثماراتها، مما أدى إلى ثبات معدلات إنتاج مصر من الغاز والزيت دون زيادة. 

ومن ناحية أخرى أعلن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء أن معدل البطالة بين الشباب بلغ 28.3% (21.3%للذكور، 49.7% للإناث )، لافتا إلى أن معدل البطالة للشباب الذكور الحاصلين على مؤهل جامعى فأعلى بلغ 37,8% انخفض إلى 24.3% للحاصلين عل مؤهل متوسط، 7.9% للشباب الأميين.

وأوضح الجهاز فى بيان له اليوم الاثنين بمناسبة اليوم العالمى للشباب أن معدل البطالة للإناث الحاصلات على مؤهل جامعى فأعلى بلغ 56,5% انخفض إلى 53.9% للحاصلات على مؤهل متوسط بينما انخفض المعدل انخفاض ملحوظ للأميات حيث بلغ 1.1%.

وأشار الجهاز إلى أن أكثر من 50% من الشباب يساهمون فى قوة العمل، وبلغت نسبة الشباب المشتغلين المشتركين فى التأمينات الاجتماعية 35% والمشتركين فى التأمين الصحى 24,8%، مضيفا إلى أن نسبة الشباب المشتغلين بلغت بعمل دائم 46.9% وبعقد مؤقت 35.8%.

وأضاف الجهاز أن عدد الشباب فى الفئة العمرية (18-29 سنة) داخل الجمهورية بلغ 19.4 مليون نسمة يمثلون 23.6% من إجمالى السكان، وبلغت نسبة الذكور 51.2% مقابل 48.8% للإناث. 

وعن الحالة الزوجية بين الشباب، أشار الجهاز إلى أن نسبة الشباب المتزوجين فى الفئة العمرية (18 -29 سنة) بلغت 66.1% من إجمالى المتزوجين الذكور مقابل 86% للإناث، كما بلغت نسبة المطلقين الذكور 27% من إجمالى الذكور المطلقين مقابل 48.6% للإناث.


وعلى صعيد آخر طرحت وزارة المالية اليوم الاثنين سندات وأذون خزانة بقيمة إجمالية بلغت 8 مليارات جنيه، وذكرت المالية، عبر موقعها الإلكترونى، أنه جرى طرح سندات خزانة أجل 3 سنوات (استحقاق 3 سبتمبر 2016) بمليار جنيه، وتم تغطيتها بـ2.9 مرة، بمتوسط سعر فائدة بلغ 13.76%،فيما سجل أقصى سعر 13.85%،وأدنى سعر 13.55%. 

وأضافت أنه تم طرح سندات خزانة أجل 7 سنوات (استحقاق 21 مايو 2020) بقيمة 1.5 مليار جنيه، وتم تغطيتها بـ2.2 مرة بمتوسط سعر فائدة 15.02%، فى حين بلغ أعلى سعر 15.1%،وأقل سعر 14.85%. 

ومن ناحية أخرى تراجع الدولار الأمريكى أمام الجنيه المصرى، اليوم الاثنين، فى نهاية تعاملات اليوم، حيث بلغ متوسط سعر صرف الدولار الأمريكى أمام الجنيه المصرى، 6.9865 جنيه للشراء و7.0186 جنيه للبيع، وسجل اليورو الأوروبى 9.2773 جنيه للشراء و9.3207 للبيع.

وسجل الجنيه الإسترلينى 10.8053 جنيه للشراء و10.8563 جنيه للبيع، وسجل الفرنك السويسرى 7.5245 جنيه للشراء و7.5615 جنيه للبيع، وبلغ الين اليابانى "100 ين" 7.2122 جنيه للشراء و7.2491 جنيه للبيع، وسجل سعر صرف اليوان الصينى 1.1411 جنيه للشراء و1.1465 جنيه للبيع.

وعلى صعيد أداء سوق المال فقد أنهت مؤشرات البورصة تعاملاتها اليوم الاثنين على ارتفاع لمؤشرها الرئيسى، فى حين تراجع مؤشرى الأسهم الصغيرة، وواسع النطاق، وسط عمليات بيع من قبل المستثمرين العرب والأجانب، مقابل عمليات شراء من قبل المستثمرين المصريين.



المصدر اليوم السابع


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق